Archive for the ‘female household’ Category

Woman’s role in the community

Our neighbor has three children and cultivated land. He wanted to obtain an extra job, so that he can better provide for his family. His wife used to work in the land, raise the children and run the household. She used to wake up at 5 am to carry out the household work until 7 am, then she goes to the field to do the work that her husband should be doing, but he cannot because of his new job.
She used to feed her children and get them dressed up for school.
In the afternoon she takes a nap, and then does the laundry.
By sunset, she gets livestock back from the field, makes dinner and spends some time with her family.

Nadia Mohammed

The post in Arabic

دور المرأة في المجتمع الشرقي

حالة الست في بلدنا

كان  في جارتنا عندها ثلاثة اطفال وكان لديه ارض وكان زوجها يحاول ان يحصل علي الوظيفة ويشتغل في المحجر علشان يصرف علي العيال وكانت زوجته تعمل في الارض وتربية الاولاد وتعمل في البيت تقوم من النوم في 5 صباحا تعمل في البيت الي ال7 صباحا وبعدها تذهب الي الغيط لتعملبدلا من زوجها الذي يعمل في المحجر .

كانت تفطر اولادها وتلبسهم للذهاب الي المدرسة ويذهب زوجها الي المحجر وتحضر لهم الغداء زتنضف البيت وتقوم بكل المصالح .

في الضهرية كانت تستريح لفترة قصيرة وبعد ذلك تشطف الاولاد وتغسل ملابسهم.

وفي المغرب تحضر البهايم من الغيط الي البيت وتحضر العشا وبعدها تجلس مع اولادها وزوجها .

وكل يوم يبقي زي اللي فات.

نادية محمد

دور المرأة الريفية في المشاركة في الحياه السياسية

من تصوير احدي فتيات الدوادية-مشروع ارزقيات الصعيد

حيث أن المرأة الريفية لا تعرف معني الحياة السياسيةلانها لا توجه اليه التوعية الكافية حتي تعرف مالها وما عليها من واجبات نحو هذا الوطن العزيز الغالي فكيف تشارك وهي لم تقرأ ولم تكتب؟ لانه اتحرمت من حقها في التعليم .

المرأة في الريف لا تهتم بالمشاركة في صناعة المستقبل بلادها ومستقبل أولادها لانها لم تعرف كيف تشارك في الحياه السياسية مثلها مثل المرأة التي تعيش في المدن نظرا لانها مشغولة ما بين المنزل و تربية أولادها ورعايتهم والذهاب الي الحقول للعمل ومساعدة زوجها .

المرأة الريفية تختلف عن المرأة في المدينة ، ففي الريف لا توجد مساواة بين الرجل والمرأة فالمرأة في الريف يقتصر علي تربية الاولاد والحقل للعمل ، اما المرأة في المدينة لها كثير من الحقوق مثل الرجل في التعليم والعمل .

فأين حق المرأة الريفية  في المشاركة خصوصا في الحياه السياسية؟

وردة فهمي مطاوع عبود- الدوادية

The role of rural women & political participation

The rural women do not know what political life means because she is not aware of her rights and duties. How would she participate in politics if she is illiterate and not educated?
Women in the rural areas do not care about politics because they are busy with running the household, raising the children, working in the field and helping her husband.
The difference between the rural woman and their counterparts in the cities is that rural women do not enjoy as much equality with men as women in the city

Warda Fahmy Motawea

The Post in Arabic

انابيب البوتاجاز فين ؟

سماح رايحة تملى انبوبة بوتجاز

الواحدة تقوم من الصبح علشان تملا الانبوبة وتسيب بيتها ومصالحها وليه لسه فيه المشاكل اللي كانت قبل الثورة ؟ ساعات بحس ان بلدنا هيبقي فيها مجاعة.

وليه الحاجة مش بترخص؟ عشان كلنا نبقي مرتاحين . الانبوبة وصلت ل خمسين جنيه طب لو الواحد علي قد حاله؟ هيجيب منين ؟ دا حرام وظلم يا ريت الاسعار تنزل وتبقي زي الاول علشان اولادكم ميموتوش ولا تحصل مجاعة بسبب الفلوس .

الاسعار لازم تتغير زي ما الثورة غيرت وكل الناس لازم تقول مطالبها عشان كل واحد يلاقي رزقه ورزق عياله هو احنا هنصرف علي ولادنا ولا علي الانابيب؟

حكايات بنعيشها

أم تخبز في منزلها_ تصوير وردة من بنات الودادية

كتبتها: سمية

اول حكاية عن العيش
العيش مشكلة كبيرة لانه مش موجود اصلا
اولا عيش الاشتراك غير صالح لان به اشياء كتيرة من الحشرات ولمة العيش يبقي كدة صحتنا هتبقي ايه؟ وصحة اولادنا واحفادنا
من حقي اخد عيش نضيف لان انا بدفع كل شهر اتنين جنيه وربع اشتراك غير تمن العيش وبصحي الساعة خمسة عشان الحق العيش ويا ريت العيش بعد دا كله ينفع يتاكل ده عيش بيخسر صحة الانسان

الحكاية التانية عن الام
الام تعبت وربت وطول عمرها تعبانة وفي الاخر الاب بيرمي اولاده علي امهم تصرف عليهم وتوكلهم وتشربهم وتدي المصروف وتشتغل تبيع الخضار والفاكهة وكمان تسرح العيال لبيع الترمس والفشار وتكد وتعمل مثله او اكتر منه
هي تصرف علي اولادها وهو يصرف علي شهواته ولا يراعي حق ربنا في ولاده هل هذا الاب مثالي ؟

قصة حقيقية

الحاجة فوزية وبعض احفادها وبنات من الودادية _خاص ارزقيات الصعيد

كتبتها: م.ع

أنا فلانه ، من بنات قرية الدوادية، عاوزة اكتب عني انا ابويا متوفي وانا في تالتة اعدادي ، وليه اربع اخوات بنات وولد انا خلصت اعدادي و بشتغل علشان اساعد امي في دخل البيت اخويا مش بيشتغل لانه عنده حالة نفسية هو متجوز وعنده 3 عيال ولد وبنتين
انا دلوقتي مخطوبة وبدأت اصرف علي نفسي واشتري جهازي والمفروض اني بساعد امي في حاجات البيت لكن مش عارفة ازاي؟ ولا هعمل ايه؟ وكمان اختي اللي في تالتة اعدادي نفسي انها تكمل لكن دا عاوز فلوس كتير يا ريت الاسعار تنزل علشان الواحد يعرف يصرف ويجيب اللي هو عاوزه
بطلب من كل شاب او بنت انه يساعد اهلهم علي اد ما يقدروا انا بشتغل من عمر 18 سنة علشان اقدر اجيب اللي نفسي فيه وكمان افرح اهلي وامي لانها دايما فرحانة بيا جدا علشان بجيب دخل يساعد فرحها بيخليني انسي تعب الشغل
لازم نتحمل علي اد ما نقدر مش غلط ، انا كبرت قوي في نظر امي وقلبها مليان بالحب والسعادة واتمني نعيش كلنا في امان دايما